اخبار

مكالمة هاتفية بين ترامب وبن سلمان لا تحمل سوي التهديد والوعيد

صرح فهد ناظر المتحدث الرسمي باسم السفارة السعودية في واشنطن، في تقريره الخاص عن المكالمة الهاتفية التي أجريت بين دونالد ترامب الرئيس الأمريكي، لكن هذه المكالمه لم يكن فيها أي احترام من كلا الجانبين، بل كانت رسالة تهديد ووعيد.

وأشار “ناظر”، في تقريره أيضا، أن ترامب قام بتهديد ولي العهد السعودي، بالعمل على إيقاف الدعم العسكري الأمريكي للمملكة، مشيرا أن هذا العمل “بيحمل تشويهًا تاما في مضمون ونبرة المكالمة” التي تمت في 2 أبريل الماضي.

كما أوضح أن دونالد ترامب دخل في مكالمة هاتفية مع محمد بن سلمان ولي العهد السعودي، طالبه فيها بالعمل على تخفيض إنتاج النفض، من أجل السيطرة على أسعار النفط عالميا، حيث بدأت في التدهور مع احتدام الصراع الذي تم بين كلا: (المملكة العربية السعودية وروسيا).

ونوه كلا من: (السعودية ومنظمة الدول المصدرة للنفط أوبك)، عن تخفيض إنتاجها من النفط الخام، وقد حدث ذلك، نتيجة استجابتهم إلى الطلب الأمريكي.

وفي ذات السياق، نقلت صحيفه إخبارية في تقرير لها أصدرته عن مسؤولين أمريكيين، خلال نهاية أبريل الماضي، تقول فيه: “أن ترامب قام بتهديد ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، بأن يعمل على قطع الدعم العسكري الأمريكي عن السعودية، وأكد أن سيتم هذا إذا لم تتوقف عن إغراق الأسواق.

ويذكر أن الصحيفة، أوضحت أن ترامب قال لمحمد بن سلمان خلال حديثه معه، أن “واشنطن بعد هذه الأفعال المزعجه التي حدثت ضدها، ستضطر إلى سحب قواتها من المملكة، وسيتم ذلك أيضا إذا لم تخفض دول أوبك إنتاجها النفطي”.

السابق
أفضل التطبيقات لحماية الاطفال عند تصفح الإنترنت
التالي
الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء يصدر نشرته بخصوص اللاجئين

اترك تعليقاً