اخبار

أمين الفتوى بالأزهر يوضح معالم القدوة الحسنة للرسول

صرح أمين الفتوى داخل دار الافتاء المصرية “خالد عمران” اليوم علي أهمية وضروة استغلال الوقت الذي يمضيه الفرد مع أسرته وذلك من أجل العرف علي طبيعة بعضهم البعض ومن أجل الحفاظ علي الحياة الأسرية أيضاً وأوضح من جانبه أهمية البقاء خلال شهر رمضان الكريم للتقارب الاسري، موضحًا أن الحياة الأسرية هي قوام الحياة لدى الإنسان حيث إن الحياة تدور حول هذا الأمر، وإذا لم تتم هذه الحياة بالشكل الأمثل لن نكون سعداء.

ومن جانبه أوضح “عمران” خلال مداخله هاتفيه له مع برنامج فتاوى علي فضائية اكسترا نيوز، حيث قال أن الرسول صلى الله عليه وسلم كان قدوة حسنة من داخل بيته وكان كان يقدر زوجاته ويقدر الأنثى ويحترمها ويقدر طبيعتها ويتفهمها.

وفي سياق متصل أوضح أمين الفتوى بدار الافتاء قائلاً أنه يجب أن يتفهم الرجل زوجته وأن يتفهم طبيعتها أيضاً وذلك خلال فرة البقاء معاً في المنزل الأمؤ الذي يساعدهم علي العيش في سعادة، لأن التفاهم هو أول طريق التعامل.

واستطرد أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، أن الرسول صلى الله عليه وسلم كان يقدس طبيعة الأنثى ويتعامل مع عائشة وأزواجه باحترام وتقدير وكان يقدر مسؤولية البيت.

السابق
اللحظات الأخيرة قبل وفاة ابراهيم مصر
التالي
نصائح عند شراء البطيخ

اترك تعليقاً