free site stat

الأقمار الصناعية الأوروبية ترصد ظاهرة غريبة لكوكب الأرض

كتابة: Shimaa Mohamed | آخر تحديث: 29 مايو 2020 | تدقيق: Shimaa Mohamed
الأقمار الصناعية الأوروبية ترصد ظاهرة غريبة لكوكب الأرض

قامت مجموعة الأقمار الصناعية والتابعة لوكالة الفضاء الأوروبية بعض الظواهر الغريبة التي بدت على كوكبنا الأرض والتي قالت عنها بأنها تمثل شذوذ مغناطيسي لم يسبق وأن يحدث على الكوكب، حيث يعد المجال المغناطيسى للأرض ضروريا للحياة على كوكبنا، وهو قوة ديناميكية تحمينا من الإشعاع الكونى والجسيمات المشحونة التى تأتى من الشمس.

هذا ووفقاً للتقارير فإن المجال المغناطيسي يأتي نتيجة وجود حزمة من السوائل المعدنية والتي تم إنصهارها وتتخذ شكل حلقات موسعه وتتواجد اسفل أقدامنا فى باطن الكوكب على عمق يقدر بحوالى 3 آلاف كيلومتر.

وعلى صعيد آخر يكون المجال المغناطيسي متخذاً بهذا الوضع شكل منتظم أيضاً لمغناطيس ذو قطبين، لكن الأقمار الصناعية سجلت شذوذا غريبا جنوب المحيط الأطلسى يظهر أن تغييرا فى شكل وتوزع الأقطاب المغناطيسية حول الكوكب.

ومن جانبها قامت وكالة الفضاء الأوروبية بنشر مجموعة من الأقمار الصناعية والتي تعمل على تحقيق نقاط الضعف والتي لم يعتاد أن يوجد في المجال المغناطيسى للأرض، والتى أظهرت أن الشذوذ الغريب فى المجال المغناطيسى لكوكب الأرض ينقسم إلى قسمين، حسب روسيا اليوم.

وسميت هذه الظاهرى بإسم الشذوذ لأطلسي وفقاً لتفسير العلماء لهذه الظاهرة الغير مبررة حيث تعد تلك المنطقة ذات كثافة مغناطيسية منخفضة تمتد من أمريكا الجنوبية إلى جنوب غرب إفريقيا.

وأشار الخبراء أن آثار هذا الشذوذ يمكن رصده من خلال الأعطال التقنية التى يسببها على متن المركبات الفضائية والأقمار الصناعية المدارية، لكن على المدى الطويل قد يسبب مشكلة كبيرة نظرا لدور المجال المغناطيسى فى حماية الكوكب من الإشعاعات الكونية.

208 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *