اخبار

حكومة السراج تستعد لتوقيع اتفاقية عسكرية جديدة مع دولة غير أوروبية

أكدت صحيفة لاستامبا الإيطالية، نقلا عن مصادر موثوقة بها أن حكومة السراج تستعد لتوقيع اتفاقية عسكرية جديدة مع حليف استراتيجي بالمنطقة على غرار الاتفاقية الموقعة مع الحكومة التركية.

وأكدت الصحيفة الإيطالية في تقرير لها كانت طالعته «الساعة 24»، أمس الثلاثاء، أن الدولة المعنية ليست دولة أوروبية، وأنه لن يتم الهجوم على دولة ترهونة بسبب وجود الكثير من أبنائها بالعاصمة.

وأشارت نفس الصحيفة، إلى أن “حكومة سراج قد سيطرت على قاعدة الوطية، وهذا ما يعني استعادة السيطرة على كل الحزام الغربي الساحلي وشبه الساحلي تقريبا، بينما تمثل أنقرة أول مرفق لدعم عسكري مثبت بالشاطئ الجنوبي للبحر الأبيض المتوسط ​​طبقا لمشروع الذاكرة العثماني الغالي جدا على الرئيس التركي”.

كما أكدت الصحيفة الإيطالية، أنه فيما يختص بمدينة ترهونة، فمن المحتمل ألا تحاول قوات السراج الهجوم الآن لأنه سوف يكون حمام دم”، لافته إلى أنه: “سيأتي جزء كبير من سكان طرابلس من ترهونة، لذا فهم بشكل مؤكد لا يريدون المخاطرة برؤية مذبحة بمكانها الأصلي”.

وكذلك اشترت الصحيفة، أن “قوات السراج تأمل بالأحرى أن يؤدي الحصار لتغييرات داخلية مع ثورة سكانية وتحول هائل في دعم الحكومة، وبهذا يمكن أن يكون الاتفاق العسكري الجديد تأثير لأنه بمواجهة فرضية زيادة التعزيز بمجال طرابلس”، بالإضافة إلي “إذا لم تتعلق الاتفاقية الجديدة في دولة أوروبية، فمن المقرر أن تقطع الاتحاد من مدارات دولة ليبيا، مما يمثل لدولة إيطاليا خطوة أخرى إلى الوراء في العلاقات مع ليبيا، من أهم الملفات لها في السياسة الدولية.

يذكر أن حكومة الوفاق مدعمة من القوات التركية وتقوم بشكل مستمر بالهجوم على بعض دول لبيا ولم يحترموا الهدنة التي قامت بعقدها الولايات المتحدة الأمريكية لوقف النزاع بين الجيش الليبي وحكومة الوفاق.

السابق
تعرف على سبب رفض الزمالك التفاوض مع سعد سمير
التالي
خطوات استخدام غرف ماسنجر الجديدة

اترك تعليقاً