مدبولي: سيتم فسخ عقد الأرض للذين لا يلتزمون بإنهاء مشاريعهم في مواعيدها المحددة

كتابة: heba | آخر تحديث: 9 يناير 2020 | تدقيق: heba
مدبولي: سيتم فسخ عقد الأرض للذين لا يلتزمون بإنهاء مشاريعهم في مواعيدها المحددة

شدد الدكتور مصطفى مدبولى على أنه سيتم فسخ عقود الأراضي للذين لا يلتزمون بإنهاء المشاريع في مواعيدها المحددة، جاء هذا التصريح أثناء الاجتماع الأسبوعي الذي عقده رئيس مجلس الوزراء أمس.

وقد قال رئيس مجلس الوزراء أن الحكومة تبذل قصارى جهودها للحفاظ على ثروات الدولة العقارية وتحقيق أهداف التنمية.

وأضاف رئيس الوزراء إنه قد صدر كتاب دوري يلزم بأهمية الالتزام بتضمين كافة العقود المبرمة نص صريح يحدد مدة زمنية معينة بتنفيذ الغرض المتصرف بالأرض لتحقيقه، وإذا تم انقضاء المدة دون الانتهاء من التنفيذ سيتم فسخ العقد واسترداد الأرض بما عليها، دون أن يتم إرسال إنذار أو تنبيه أو سيتم اتخاذ أي إجراءات سواء قضائية أو غيرها.

وشدد رئيس مجلس الوزراء على جميع جهات ولايات الأراضي، سواء من الجهات أو الوزارات أو الشركات التابعة على أن تتضمن عقود بيع الأراضي مدة زمنية معينة لتنمية هذه الأراضي.

وتابع مدبولي بأن ذلك جاء باعتبار أن الدولة المصرية تهدف إلى التنمية ولا تهدف إلى البيع.

وأوضح مدبولي إن هناك أراضى تم بيعها منذ أربعون عام أو أكثر في منطقة الساحل الشمالي وغيرها من المناطق الاخري، ولم يتم استغلالها أو تنميتها حتى ألان، بل وتم تسقيعها بهدف المتاجرة بها، مشددا بقوله: نحن لن نسمح بذلك، وهدفنا هو التنمية.

وبدء الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اجتماع الحكومة أمس، بتهنئة الأخوة المسيحيين بعيد الميلاد المجيد، مؤكدا حرص الرئيس عبد الفتاح السيسي والحكومة على مشاركة احتفالات الإخوة المسيحيين في كاتدرائية “ميلاد المسيح” في العاصمة الإدارية الجديدة، مؤكدا أن هذه رسالة عظيمة للعالم أجمع تؤكد على تماسك وترابط الشعب المصري ووحدته، مشيدا بالكلمة التي ألقاها السيد الرئيس السيسي في العاصمة الإدارية الجديدة.

83 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *