اخبار

توقع مؤتمر السياحة أن تتخذ السعودية هذا القرار وستبدأ في الاستجابة والتنفيذ

قال وحيد عاصم ، من الجمعية العامة للغرفة التجارية لشركات السفر ، إن قرار المملكة العربية السعودية قصر حجاج العام الحالي على الحجاج في البلاد ، خاصة بالنظر إلى الوضع الحالي في المنطقة. الحالة الصحية التي تمر بها.
وقال عاصم لـ “اليوم السابع” إن صناعة السياحة لم تتخذ إجراءات للسيطرة على الحج أو اختيار الحجاج عن طريق اليانصيب هذا العام ، وقد دعوت المملكة العربية السعودية مرارا وتكرارا للانتظار حتى توقيع عقد كوريا الديمقراطية هذا العام ، مشيرة إلى أن السياحة لم اختيار الحجاج.
وأشار إلى أن بعض شركات السفر (عدد قليل) دفعت بالفعل نسبة معينة من الحجوزات والخدمات الفندقية في الأراضي المقدسة ، لذلك بدأت الغرفة التجارية لشركة السفر والمملكة العربية السعودية في اتخاذ خطوات لطلب إعادة هذه الأموال ، والتي تتعلق بإلغاء العمرة الملغاة. السفر مشابه.
وفيما يتعلق بالحجاج ، أشار عاصم إلى أن بعض الشركات بدأت في تلقي طلبات الحج في العام السابق للأزمة واستلمت مدفوعات مسبقة ، وبعد قرار المملكة ، ستبدأ الشركة في رد هذه الدفعات المسبقة إلى زبون،
وأشار إلى أن الشركتين تتطلعان إلى هذا القرار ، لذلك لم تتخذا إجراءات جادة كالمعتاد ، والمدفوعات للجانب السعودي كانت صغيرة للغاية مقارنة بالمبالغ المستحقة على رحلة العمرة الملغاة.
وأصدرت وزارة الحج السعودية بيانًا مساء اليوم: “في ضوء تفشي فيروس الهالة في أكثر من 180 دولة حول العالم ، قُتل ما يقرب من 500000 شخص وأصيب 7 ملايين في جميع أنحاء العالم”.
بناء على تعليمات وزارة الصحة بالمملكة العربية السعودية ، وبحسب التقرير المنشور حول المخاطر المستمرة لهذا الوباء ونقص اللقاحات والعلاجات للمصابين بفيروس نقص المناعة البشرية في جميع أنحاء العالم والحفاظ على الأمن الصحي العالمي ، خاصة في معظم الدول معدل الإصابة مرتفع جدا من الصعب توفير فصل آمن بين أعضائها بين مؤسسات ومراكز البحوث الصحية العالمية ، وشدة تفشي العدوى والإصابات بين السكان.
لذلك ، ونظرا لاستمرار وجود هذا الوباء ، وشدة تفشي العدوى في الأنشطة بين السكان والسكان وبلدان العالم ، وارتفاع معدل الإصابة العالمي ، قررت المملكة العربية السعودية إنشاء عدد محدود جدا من الحج عام 1441 هـ هذا العام. للراغبين في أداء فريضة الحج لأشخاص من جنسيات مختلفة في المملكة.

وذلك لضمان إقامة الطقوس بطريقة آمنة وصحية لتلبية المتطلبات اللازمة للوقاية والعزلة الاجتماعية ، وضمان سلامة الإنسان وحمايته من تهديد الوباء ، وتحقيق الغرض من الشريعة الإسلامية لحماية الأرواح البشرية.

السابق
صور مصطفى محمد يحتفل بعيد ميلاده الثاني والعشرين في شهر العسل
التالي
الحكومة تضع عقوبات للمقيمين العقاريين في لائحة التعاقدات العامة حال تسريب المعلومات

اترك تعليقاً