طاهر نجم المقاولون العرب لمنتقديه.. الرد سيكون بالملعب

كتابة: heba | آخر تحديث: 28 يونيو 2020 | تدقيق: heba
طاهر نجم المقاولون العرب لمنتقديه.. الرد سيكون بالملعب

رد النجم طاهر محمد طاهر، صانع ألعاب بنادي المقاولون العرب، على جميع منتقديه مؤكد أن الملعب سوف يحسم هذا الجدل، وذلك عقب دخول اللاعب على رادر النادي الأحمر بعد أن تلقى عرض من النادي الأهلي في الأيام الماضية، بناءا على توصية من رينيه فايلر المدير الفنى للنادي الأهلي، حيث قال صانع الألعاب بمقاولون العرب على حسابه الشخصي على فيسبوك، “بالنسبة للناس اللي بتقول إني لو جيت القلعة الحمراء هكون صفقة فاشلة، أنا مش هرد عليكم بالكلام ولكن هرد عليكم في الملعب وهتعرفو حينذاك إذا كانت صفقة فاشلة أو ناجحة واتمني التوفيق للجميع”.

من جهته أكد المهندس محمد عادل فتحي عضو مجلس إدارة نادي المقاولون العرب والمشرف على فريق الكرة، أن نادي مقاولون العرب لم يحسم مصير طاهر صانع ألعاب الفريق، حتى الوقت الحالي، وقال في تصريحات صحفية خاصة: مازالت المفاوضات مستمرة حول طاهر قمنا بعقد جلسة مع مسئولي القلعة الحمراء ولكننا لم نتوصل إلى اتفاق عن اللاعب، والشروط التي قدمناها هي بيع اللاعب للنادي الأهلي بمبلغ 40 مليون جنية بدون إدخال اللاعب في صفات خرى.

وأضاف عادل: مازال من المبكر تعيين مصير المفاوضات فلدينا فرصة لمناقشة الوضع في الأيام القادمة.

من جهته أعلن طاهر، عن كواليس مفاوضات النادي الأحمر معه في الفترة الماضية، موضحا أن مسئولى الأحمر بدأوا هذه المفاوضات منذ ثلاثة أعوام إلا أنها لم تكلل بالنجاح، مضيفا خلال تصريحات صحفيه له الأحمر يفاوضني منذ ثلاثة أعوام فالأمر ليس بجديد، ونادي المقاولون وافق على رغبتي إلى الانتقال للنادي الأهلي على سبيل الإعارة، وحتى الوقت الحالي ما زالت المفاوضات مستمرة بين الناديين على المقابل المالي.

وأكد صانع الألعاب في المقاولون العرب أن النادي لم يقف عائق في تحقيق طموحه، مقدرا فى الوقت ذاته الدور الذى قام به مسئولو المقاولون تجاهه، وخاصة المهندس محسن صلاح رئيس المقاولون والمهندس محمد عادل فتحي المشرف العام على الكرة، وكذلك الجهاز الفنى تحت قيادة عماد النحاس وكل زملائي، وهدفنا كان واضح منذ بداية الموسم الحالي لاستعادة مكانة المقاولون بالدورى العام، والمركز الذي يليق بالنادي العريق.

53 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *