موت الأتراك في ليبيا

كتابة: Yasmain Selem | آخر تحديث: 11 يناير 2020 | تدقيق: Yasmain Selem
موت الأتراك في ليبيا

منذ أن أعلنت تركيا أنها ستقوم بإرسال قوات خاصة إلي ليبيا والوضع بدأ في التوتر والاحترام داخل ليبيا رفضها التدخل في شئونها الداخلية وإصرارها على إن تركيا تدعم الإرهاب في ليبيا لذلك كان المشير حفتر يسعى إلي السيطرة على جزء كبير من ليبيا حتى يستطيع القضاء على الإرهابيين
رفض الجيش الليبي الاتراك

برغم كل التحذيرات الدولية التي كانت ترسلها بريطانيا وروسيا وفرنسا لتركيا حتى تمتنع عن إرسال أي قوات إلي ليبيا حتى إذا كان الاستدعاء وطلب المساعدة من داخل الأراضي الليبية في انقاذ ليبيا لكن أردوغان لم يستمع لأراء أحد وقرر ارسال قوات واسقاطها. بالطائرات في ليبيا
ولقد اعتبر الليبيين الاتراك اعدائهم وانهم دخلوا البلاد لتدميرها لا إصلاحها لذلك قرر الجيش الليبي ان يتكاتف مع بعضهم لصد أي مشاركة لأى جندي تركي في ارض ليبيا وذلك بالاستمرار في الزحف على جميع المدن الليبية حتى يستطيع محاصرة جميع الميليشيات الإرهابية و القضاء عليها
والجدير بالذكر ان المشير خليفة حفتر قد فتح سرت وهى من اكبر مدن ليبيا والتي تضم الطرق لكل ممتلكات البلاد من ابار بترول و مؤسسات ومقر حكومة وقرر الجيش والسيطرة التامة و الانتقام من أي ارهابي يحاول ان يقترب من هذه المدينة أو غيرها مما فتحت من قبل المشير
موتى وقتلى في الجيش التركي
بدأت الهجمات من الجيش الليبي على جميع الميليشيات الإرهابية والتي تعتبر تركيا جزء منهم حتى انها قتلت من الأتراك الذين ارسلوا من تركيا لأرض ليبيا للمشاركة مع المليشيات الإرهابية للقضاء على الجيش الليبي ولقد قتل منهم تلات جنود وإصابة ستة في حاله حرجه وبعض الإصابات آخرين وتم نقلهم للمستشفى
ولقد نقلت السلطات الليبية بيان ان طائرة خاصة جاءوا لاصطحاب جثث الجنود التركية إلي بلادهم حتى لا يبقوا في البلاد أما المصابين وتم نقلهم في مستشفى من مستشفيات طرابلس

115 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *