تعرف على حكم الوشم بالطرق الحديثة للرجال

كتابة: heba | آخر تحديث: 17 يوليو 2020 | تدقيق: heba
تعرف على حكم الوشم بالطرق الحديثة للرجال

أفتى عدد من علماء الأمة بتحريم الوشم الدائم، والذي يكون بغرز إبرة في جلد الجسد حتى يسيل منه الدم، ثم يتم وضع في هذا المكان وهو الجرح أصباغ محددة أو كحل حتى يتغير لون الجلد، وقد تم إثبات تحريم الوشم في السنة النبوية حيث قال الرسول صلى الله عليه وسلم “لاعنا الواشمة والمستوشمة ونص الحديث “لَعَنَ اللَّهُ الوَاشِمَاتِ وَالْمُسْتَوْشِمَاتِ، وَالنَّامِصَاتِ وَالْمُتَنَمِّصَاتِ، وَالْمُتَفَلِّجَاتِ لِلْحُسْنِ المُغَيِّرَاتِ خَلْقَ اللهِ).

وسبب تحريم الوشم أيضا أن فيه تغيير لخلق الله تعالى كما وضح ذلك العلماء.

الوشم بالطرق الحديثة

ومن جانبه قال أمين الفتوى الإسلامية إن الوشم الحالي بالطرق الحديثة لا شئ فيه ويجوز عمله، مضيفا بأن جواز الوشم من عدمه ينظر له على أساس الطريقة التي يتم بها الوشم نفسه، فالوشم المحرم هو ما الذي يكون غرز الإبر في البدن وخروج الدم وحبسه مع الصبغة أسفل الجلد.

مشيرا أنه لو كان الوشم بالطرق الحديثة أو ما يعرف بـالمايكروبليدنج ويكون بالنقش بالإبر في الطبقة الثانية من الجلد بالحد الذي لا يصل للدم ويتم وضع الصبغة بالطرق الحديثة أسفل الجلد فلا يوجد في ذلك حبس للدم فيكون ذلك مباح ولا شئ فيه.

وقد أوضح الشيخ عويضة عثمان عبر لقائه ببرنامج “فتاوي الناس” الذي يذاع على فضائية “الناس”، فى إجابته عن سؤال محتواه “ما حكم الوشم للرجال؟ ” قائلا أن الوشم عادة سيئة، لا تتناسب مع عاداتنا كمجتمع شرقي، مشيرا إلى أن السيدة يجوز لها أن تتزين لزوجها بوضع الحناء، وغير ذلك حرام شرعا، فلا يجوز للرجال أن يقومون بالوشم ففي جميع الأحوال محرم لهم، لما فيه يغير من الطبيعة التي خلقها الله تعالي لهم.

222 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *