الحكومة المصرية توضح حقيقة انتشار أسراب الجراد على الحدود المصرية

كتابة: heba | آخر تحديث: 12 يناير 2020 | تدقيق: heba
الحكومة المصرية توضح حقيقة انتشار أسراب الجراد على الحدود المصرية

قام المركز الاعلامى التابع لمجلس الوزراء بنفى جميع الأنباء التي انتشرت على بعض المواقع الإلكترونية الأجنبية، وصفحات تواصل الاجتماعي، بخصوص انتشار أسراب الجراد على الحدود المصرية. وأضاف المركز أنه قام بالتواصل مع وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي ونفت جميع هذه الأنباء تماما.

ومن جانبها أيضا نفت وزارة الزراعة بأنه لا صحة من انباء انتشار أسراب الجراد على أي من الحدود المصرية، مؤكده على جاهزيتها وامتلاكها لخطة شاملة ومتكاملة للتصدي لأي هجوم لأسراب الجراد بأي منطقة على مستوي الجمهورية.

وأشارت وزارة الزراعة أنها قامت برفع حالة الطوارئ القصوى كإجراء احترازي وبدأت بتنفيذ عمليات مسح شاملة بشكل يومي، وذلك تحسبا لأي هجوم مفاجئ من أسراب الجراد، مضيفه أنها قد قامت بالتنسيق مع جميع الأجهزة المعنية لعمليات المسح البيئي والاستكشاف للجراد، إلى جانب توفير جميع المبيدات والمعدات لمواجهة الجراد.

وقالت أن ذلك يتم بالتعاون والتنسيق مع منظمة الأغذية والزراعة “الفاو” التابعة للأمم المتحدة، فضلا عن متابعة جميع التقارير والتحذيرات التي تصدر عن هذه المنظمات الدولية والأرصاد تحسبا لأي هجوم مفاجئ لأسراب الجراد.

كما أكد المركز الإعلامي لمجلس الوزراء إن وزارة الزراعة توفر 55 قاعدة لمكافحة الجراد على مستوى محافظات مصر، وهي مقسمة إلى 13 قاعدة رئيسية، و42 قاعدة تتبع الإدارة العامة للجراد، مشيرا أن وحدات المكافحة للجراد مزودة بالعمالة الفنية المدربة ومعدات المكافحة ومواد ووسائل المعيشة، بجانب لسيارات الدفع الرباعي، إضافة إلى انتشار قواعد مكافحة الجراد على الحدود المصرية السودانية، مثل قواعد “الغردقة وأبو رماد، وسفاجا ومرسي علم والقصير، وحماطة والشيخ الشاذلي، وشلاتين وحلايب.

وقامت وزارة الزراعة بتوزيع لجان المسح والاستكشاف في المناطق الحدودية خاصة مع ليبيا والسودان وساحل البحر الأحمر، وذلك بدء من (الزعفرانة، الغردقة ، غارب، حماطة، سفاجا، الشلاتين، مرسى علم، أبورماد، حلايب، ابرق، الشيخ الشاذلي) وحول بحيرة ناصر (أبو يمبل، العلاقي).

وفى الشمال الغربي (السلوم، وسيوه)، وهذا لرصد أي تحرك لأسراب الجراد، حيث تحتفظ الإدارة بمخزون استراتيجي من آلات والمبيدات الخاصة بالمكافحة.

وناشد مجلس الوزراء ووزارة الزراعة خلال تقرير لتوضيح الحقائق ورصد الشائعات، كافة وسائل الإعلام ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي، بتحري الدقة والموضوعية ‏في نشر مثل هذه الأخبار

48 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *