اخبار

وزارة الخارجية توضح موقف الجانب الجانب المصري بشأن سد النهضة

أعلنت وزارة الخارجية المصرية اليوم الإثنين موقف الجانب المصري الأخير من بناء أثيوبيا لسد النهضة حيث قالت بأنه من المقرر استئناف  المفاوضات الفنية بشأن قواعد ملء وتشغيل سد النهضة التي تستضيفها الولايات المتحدة، اليوم الثلاثاء.

جدير بالذكر أن الوزارة المصرية قد أوضحت في بيان لها أن الوزراء في الخارجية والموارد المائية والري المصريين قاموا بالمشاركة في الاجتماع الذي تم عقده في يوم الإثنين بوزارة الخزانة الأمريكية برئاسة وزير الخزانة ستيفن منوشن وبحضور رئيس البنك الدولي ديفيد مالباس لمناقشة مستجدات المفاوضات الجارية حول قواعد ملء وتشغيل سد النهضة.

ومن جانبه صرح المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية “أحمد حافظ” أنه تم عقد عدة اجتماعات ولقاءات مطولة بين كلاً من الجانب المصري والجانب الأمريكي وتم من خلال هذه اللقاءات شرح الرؤية المصرية للقواعد والآليات التي يتعين أن تحكم ملء وتشغيل سد النهضة، كما أعقب ذلك لقاء مجمع لوزراء الخارجية والري في مصر والسودان وأثيوبيا والوفود المرافقة تم خلاله التباحث حول الأسس والضوابط الفنية اللازمة للتوصل لاتفاق عادل ومتوازن حول ملء وتشغيل سد النهضة

وأضاف المتحدث الرسمي أنه من المقرر أن تستأنف المفاوضات الفنية الثلاثاء على المستوى الوزاري لمراجعة وبحث نتائج المشاورات الفنية.

جدير بالذكر أن موقف الجانب المصري أتجاه بناء سد النهضة كان مرفوضاً منذ عرضه قديماً على الرئيس أنور السادات ومن بعده حيث تم تهديد أثيوبيا بقيام حرب إذا قامت ببناء السد لكن استغلت أثيوبيا الأوضاع السياسية في مصر خاصة بعد الثورات والمظاهرات المتكررة والإنشغال بمن يحكم مصر والانتخابات وغيرها، وقامت ببناء السد بمساعدات اسرائيلية، وإلى الآن لا يعرف الشعب المصري نهاية هذا الموضوع والذي ينذر بعدة عقبات سوف تؤثر على مياه نهر النيل والزراعة.

السابق
ظباط عراقيين تلقوا تحذير مسبق بشأن الصواريخ الإيرانية
التالي
تعرف على قصة الناجي الوحيد من الطائرة الأوكرانية

اترك تعليقاً