مأمور شرطة أمريكي يتحدى سلطات فرجينيا

كتابة: Shimaa Mohamed | آخر تحديث: 18 يناير 2020 | تدقيق: Shimaa Mohamed
مأمور شرطة أمريكي يتحدى سلطات فرجينيا

أعلن سكون جنكيز والذي يعمل كمأمور شرطة في أمريكا، بأنه سوف يعمل على حماية الدستور وحماية التعديل الثاني للدستور الأمريكي والذي يعطي الجميع الحق في حمل السلاح لمواجهة سلطات فرجينيا، والتي يرى بأنها تهدد حق المواطنين بحمل السلاح.

ومن جانبه أكد شريف مقاطعة كلبيبر الريفية والتي تبعد مئة كيلو متر جنوب غرب واشنطن، في تصريح له قائلا:  أن الدستور واضح جدا، يضمن التعديل الثاني الحق لكل مواطن بحمل السلاح، خاصة في وجه حكومة مستبدة”.

هذا وقد صار جنكنز منذ شهر ديسمبر الماضي أحد الأشخاص المنظمين للحركة الاحتجاجية والتي تنظم يوم الاثنين  في ريتشموند عاصمة ولاية فرجينيا شرق البلاد يتوقع أن يشارك فيها على الأقل 10 ألاف مدافع عن التعديل الثاني، وفق وسائل الإعلام وعلى الرغم من أن التعديل الثاني من الدستور يضمن “حق الناس في اقتناء أسلحة وحملها”، إلاّ أن له تأويلات متضاربة. وقيّدت المحكمة العليا استخدام هذا الحق في المنزل، وتركت للمدن والولايات حرية تنظيم حملها.

جدير بالذكر أن سلطات ولاية فرجينيا والتي لها تقاليد محافظة ومتجذرة، قد أوضحت في نوفمبر الماضي إلى  الديموقراطيين الذين وعدوا بمعالجة التراخي الذي يحيط في رأيهم بحمل السلاح خاصة عقب الصدمة التي خلفتها مجزرة فرجينيا بيتش التي قتل فيها 12 شخصاً في مايو.

وعلى صعيد آخر تتمتع مسودات القوانين الامريكية حمل مخازن الذخيرة والتي تتجاوز سعتها 10 رصاصات  وشراء أكثر من قطعة سلاح في الشهر وتسمح للقضاة بحجز الأسلحة الفردية التي يعتبرونها خطرة. لكن، تم في المقابل التخلي عن مشروع قانون يمنع بيع البنادق نصف الآلية.

ومن جانبه أوضح الشريف جنكيز والذي يدافع عن حق حمل السلاح من قبل المواطنين للدفاع عن أنفسهم قائلاً “لا نحتاج قيودا جديدة” وأضاف  “إذا قيّدنا حق المواطنين في حمل الأسلحة، سنشجع المجرمين على إلحاق مزيد من الضرر”.

ووعد جنكنز، الذي يفضل استخدام عبارة “مقاطعة دستورية”، أنه في حال تم تبني تلك النصوص القانونية فإنه سيسمي في منصب مساعد له كل من يريد ذلك، ويسمح هذا المنصب بالحفاظ على حمل السلاح. وأعلن عدة آلاف ترشحهم بالفعل للمنصب في كامل الولاية، وفق جنكنز.

 

43 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *