اكتشاف جيل جديد من الأدوية يكافح مرض السرطان

كتابة: Shimaa Mohamed | آخر تحديث: 22 يناير 2020 | تدقيق: Shimaa Mohamed
اكتشاف جيل جديد من الأدوية يكافح مرض السرطان

استطاع الفريق البحثي في الولايات المتحدة الأمريكية من مركز العلوم الصحية في جامعة تكساس وجامعة فلوريدا اليوم أكتشاف جيل جديد من الأدوية واليت تعمل على مكافحة مرض السرطان المزمن في الدم “اللوكيميا” والأورام اللمفاوية لدى البالغين والأطفال.

جدير بالذكر أن الأدوية الجديدة تستخدم في تقنية تعرف باسم  «PROTACs»، وتم الإعلان عن استخدامها في مقاومة هذين السرطانين في العدد الأخير من دورية نيتشر ميدسين «Nature Medicine».

أما آلية عمل هذه الأدوية فهي تعمل بمساعدة هذه التقنية داخل خلايا الجسم وتحثهم على تدهور البروتين المستهدف،وتم توظيفها في هذه الأدوية لاستهداف البروتين (BCL – XL)، الذي يساعد على بقاء الخلايا السرطانية على قيد الحياة.

جدير بالذكر أنه تم انتاج عدد من الأدوية تستهدف البروتين أيضاً لكنها كان تحتوي على أثار جانبية خطيرة، وتتمثل في تقليل الصفائح الدموية بشكل واضح وخطير بالإضافة إلى احتمالية وجود خطر كبير لحدوث النزيف.

ومن جانبه أوضح الدكتور روبرت هيروما، الباحث الرئيسي في الفريق، الذي عمل على إنتاج الأدوية الجديدة، في تقرير نشره مؤخراً الموقع الإلكتروني لمركز العلوم الصحية بجامعة تكساس: «دواؤنا يقلل بشكل ملحوظ من هذه الأخطار، وبالتالي سيكون أكثر فائدة بكثير لمرضى السرطان».

جدير بالذكر أن مرض السرطان من الأمراض المستعصية حتى الآن ولم يتم إثبات حالة قد شفيت تماماً من هذا المرض منذ انتشاره ويعاني مرضى السرطان من عدة أعراض خاصة بعد استخدام العلاج الكيماوي والذي يعمل على الحد من انتشار المرض داخل جسم الإنسان لكنه لا يساعد في العلاج من المرض.

 

84 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *