استقرار الحالة الصحية للرئيس السابق حسني مبارك بعد العملية الجراحية

كتابة: aya | آخر تحديث: 26 يناير 2020 | تدقيق: aya
استقرار الحالة الصحية للرئيس السابق حسني مبارك بعد العملية الجراحية

أعلنت مصادر إخبارية اليوم، عن حالة الرئيس المصري الأسبق “حسني مبارك”، أن هناك بعض التحسينات فى حالته الصحية.

وأكد المصدر، إلي قناة روسية،  أن “مبارك” يفهم تماما كل يدور حوله، وبعد القيام بإجراء عملية جراحية له، أصبح يرقد قسم المخ والأعصاب.

ومن جانبه صرح، أن “مبارك” لا يستطيع الكلام، كما أنه من المتوقع أن يعود إلى منزله يوم  (الأربعاء) القادم، وسيكون هذا حسب استقرار حالته الصحية.

ويذكر أن، نجل الرئيس الأسبق “علاء مبارك”، صرح أن والده أجرى عملية جراحية أول أمس،  وحالته مستقرة حتي الأن.

كما قال: فى تدوينه الخاص عبر مواقع التواصل الاجتماعي اليوم، “أجرى والدى عملية جراحية، وحالته مستقرة وبخير، والحمد والشكر لله”.

والجدير بالذكر، نوهه مصدر مقرب من أسرة “مبارك”، إلي قناة إخبارية، أنه دخل المستشفى يوم (الثلاثاء) الماضي، وتم حجزه مباشرة في قسم الأورام.

حتي يتم له كافة الإجراءات والفحوصات الطبية اللازمة، لتحديد حالته الصحية، وبالتالي أجرى عملية استئصال ورم في المعدة، فجر أول أمس، وقد انتقل بعدها مباشرة إلى غرفة لعناية المركزة، موضحا أن حالة “مبارك” الصحية مستقرة حاليا وفي تحسن.

62 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *