خلو الأمارات من فيروس كورونا الذي يهدد العالم

كتابة: aya | آخر تحديث: 26 يناير 2020 | تدقيق: aya
خلو الأمارات من فيروس كورونا الذي يهدد العالم

أعلن “عبدالرحمن العويس” وزير الصحة الإماراتي، اليوم، عن خلو دولة “الإمارات” من أية حالات مصابة بفيروس “كورونا الجديد”.

كما شدد على أن كافة الجهات المختصة، أن تتخذ كافة  الإجراءات الاحترازية اللازمة، حتي يمنع وصول الفيروس إلي الدولة.

وفي السياق ذاته، أشارت مصادر إخبارية، عن تصريح الوزير الإماراتي، وكان هذا  خلال اجتماعه بفريق إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث الوطني.

وقد حضر هذا الاجتماع، عدد من الجهات المعنية المختصة، بهدف مناقشة كافة الإجراءات الوقائية، واللازمة لمنع وصول فيروس “الالتهاب الرئوي” الجديد “كورونا” إلي الدولة.

ويذكر أن، من خلال الاجتماع، قام رئيس الصحة،  بالتأكيد علي ضرورة تجهيز كافة الأجهزة المعنية، حتي يتم التعامل مع هذا المرض المأساوي، في حال الاشتباه أو التبليغ عن أي حالة ترد للدولة.

والجدير بالذكر،  فقد تم رفع حالة الاستعداد إلي التعامل مع الحالات، بشكل احترازي واستباقي عبر منافذ دولة “الإمارات”.

وتم تعميم آليات التعامل الطبي مع المرض، من خلال تثقيف الكادر الصحي العامل بكافة المنشآت الطبية الحكومية والخاصة، حتي يمنع وصول هذا المرض، وانتشاره في الدولة.

أعلنت صحيفة إخبارية، عن قيام أم بتحذير كلا من الآباء والأمهات من خطر فيروس “هربس”، حيث أنها تعتقد أن طفلها أصيب بهذه العدوى، بعدما أخذ تقبيله من طرف أحد الأشخاص.

وأكد المصدر، أن الأم “لورا ريدفيرن”، البالغة من العمر (31) عاما، قامت بنشر صورة (لأذن ابنها المتعفنة) على حسابها الخاص علي مواقع التواصل الاجتماعي.

كما أشار أن من خلال تدوينها علي حسابها الخاص، قامت بتحذير أي شخص يريد في الاقتراب من مولود جديد، عليه القيام بغسل يديه، وعدم تقبيل الرضيع، وهذا “في حال كان هذا الشخص يعاني من تقرحات البرد”.

وفي السياق ذاته، صرحت “ريدفيرن” إن ابنها، البالغ من العمر (4) سنوات، قضى (4 )أيام في المستشفى،  بعدما “التهبت” أذنه ونزفت و”كبر حجمها”، مما جعله يعاني ألما شديدا.

ويذكر أن، الأطباء قاموا بإخبار الأم أن ابنها أصيب بفيروس “هربس”، والذي يشير إلى تلك القرح المؤلمة، والكيسية التي تظهر في مناطق مختلفة من الجسم.

والجدير بالذكر، أصبح هذا الفيروس ينتقل غالبا من خلال الاتصال المباشر مثل: (التقبيل)، من طرف شخص يعاني بتقرحات البرد على شفاهه.

85 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *