خطة أوروبية جديدة لكسر هيمنة أمازون وجوجل السحابية 

كتابة: heba | آخر تحديث: 29 يناير 2020 | تدقيق: heba
خطة أوروبية جديدة لكسر هيمنة أمازون وجوجل السحابية 

تضع أوروبا في الوقت الحالي، خطة محكمة لتحدي الهيمنة السحابة الأمريكية والصينية عبر ما يسمى Gaia-X، هذا المشروع الذي يتم بالاشتراك بين ألمانيا وفرنسا والمفوضية الأوروبية بالإضافة إلى 100 شركة ومنظمة، فيما يهيمن على السوق خمس شركات، منها أربع شركات أمريكية هي IBM ومايكروسوفت وجوجل وأمازون وشركة صينية واحدة علي بابا.

وقد قال متحدث باسم الوزارة الفيدرالية الألمانية للشؤون الاقتصادية والطاقة، في رسالة من البريد الإلكتروني له أن المنظمات المشتركة في هذا المشروع تشمل كل من ساب ودويتشه تيليكوم والبنك الألماني وسيمنس وبوش، فيما وتبلغ قيمة سوق البنية التحتية كخدمة IAAS، حوالي  42.8 مليار دولار، تحصل أمازون على 48 في المئة منها.

فيما تعمل الشركات من خلال مراكز البيانات الخاصة على توفير المحركات الضخمة للإنترنت، كما تقوم باستضافة كل شئ من الشركات الناشئة الصغيرة، لحساب الشركات الكبيرة مثل شركات نيتفليكس و سبوتيفاي و AirBnb.

فيما قالت البيان الصادر  من المتحدث باسم الوزارة الفيدرالية الألمانية للشؤون الاقتصادية والطاقة، أن العمل على تلك السحابة الأوروبية ستكون جاهزة خلال نهاية العام الحالي 2020، وسيتم توضيح مفهومها للجميع ، أن المشروع السحابي هذا يركز بشكل كبير على مستخدمي المجموعات الصناعية والشركات الصغيرة والمتوسطة والناشئة، بهدف تلبية احتياجاتهم بشكل اسرع واسهل واضافة الكثير من الفوائد لهم، بما في ذلك قطاعات الإدارة العامة والعلوم والرعاية الصحية والتمويل والأوساط الأكاديمية.

ويرجع الدافع وراء اقامة هذا المشروع الى هو سيادة البيانات أو إدارة البيانات، لتكون جميعها تحت سيطرة اوروبا، قيما قال هارالد ساما Harald Summa، الرئيس التنفيذي لمجموعة DE-CIX Group AG، أن سيادة البيانات هي مفتاح Gaia-X.، ويعتبر هذا المشروع في رأي الكثيرين دافع لهيمنة مقدمي الخدمات الأمريكية والصينية

78 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *