منوعات

خالد الصاوي ومنير وإدوارد يستعدون للموسم الرمضاني القادم

خالد الصاوي

يشهد موسم رمضان القادم ٢٠٢٠ مشاركة بعض الفنانين في أكثر من عمل درامي، كما يطلق عليهم “النحيتة” وهم تلك الذين يحرصون على التواجد في أكثر من مسلسل في أن واحد، مثل الفنان”بيومي فؤاد” الذي اشتهر بهذا الوصف في الآونة الأخيرة، ومن أبرز الفنانين الذين يشاركون في أكثر من مسلسل في هذا العام في موسم رمضان، الفنان شريف منير في مسلسل “سلطانة المعز” مع الفنانة غادة عبد الرازق، وكذلك في مسلسل “نحب تأني ليه”مع الفنانة ياسمين عبد العزيز.

كما يتواجد الفنان خالد الصاوي في مسلسل “ليالينا” مع الفنانة غادة عادل، ومسلسل “القاهرة كابول”، وكذلك يشارك الفنان إدوارد في مسلسل “البرنس” مع الفنان محمد رمضان، وفي مسلسل “الفتوة” مع الفنان ياسر جلال.

وفي هذا السياق يقول الناقد الفني سمير الجمل إن هذا الانتشار بالنسبة للفنان في الظهور والمشاركة في أكثر من مسلسل في موسم رمضان، هو الذي سوف يتحمل مسئوليته في النهاية، فهو يحاول الإعلان عن نفسه في هذه الأعمال الدرامية للمشاهدين.

وتابع أن المشاهدين لهم الحكم في نهاية الأمر، هل نحت هذا الفنان كان إضافة حقيقية له، أم أخذ من رصيده بسبب أنه قام بتشتيت نفسه بين دورين وعملين مختلفين في أن واحد.

وأشار إلى أن الفنان بيومي فؤاد مثلا قام من قبل بمشاركة في أكثر من عمل درامي، ولكن هل يتذكر الجمهور كل هذه الأعمال حاليا أم يتذكر له عملا أو اثنين منها فقط.

ونوه بأن الجمهور لا يتذكرون سوى الأعمال الفنية التي تحمل قيمة فنية قيمة وحقيقية، لافتا إلى أن كل فنان له ظروف إنسانية خاصة به، وقد تضطره في العمل في أكثر من مسلسل في أن واحد، لكن هو من يتحمل اهتمامه بالمادة مقابل القيمة الفنية.

السابق
جوجل تعترف بوجود ثغرة في خدمة Google Photos
التالي
شركات الهواتف الحديثة الاندرويد تحذر من هذه التطبيقات

اترك تعليقاً