اخبار

حريقة هائل بين دولتين بسبب شخص أراد قضاء حاجته

استطاع أحد الأشخاص أن يتسلق إلى الحدود التي تبعد دولة ألمانيا عن دولة النمسا، وذلك من أجل قضاء حاجته وسط الغابة حيث حاول هذا الشخص بقيام فكرة تسببت في حريق هائل، إذ أنه قام بمحاولة لحرق فضلاته من أجل التخلص منها، إلا أن هذا الأمر قد تسبب في كارثة كبيرة، إذ أن الحريق قام بإلتهاب الحرائق بالغابة الأمر الذي استدعي تدخل الدولتين النمسا وألمانيا لإرسال قوات من أجل إطفاء الحريق في الغابة.

ومن جانبه أكد أحد المتحدثين باسم الشرطة داخل مدينة فوسن والتي تقع داخل ولاية بافاريا والتي هي جزء من جنوب دولة ألمانيا على الحدود مع دولة النمسا، إذ صرح المتحدث اليوم الأحد أن رجال الإطفاء من كلتا الدولتين قاموا بالمساعدة والانشغال بأعمال الإطفاء.

جدير بالذكر أن الشخص الذي قام بقضاء حاجته والذي يبلغ من العمر 34 عاماً وهو منحدر من الجزء الواقع من ولاية بافاريا بالنمسا، ويعيش في مدينة بنسفانج النمساوية على الحدود مع مدينة فوسن بمقاطعة أوستالجو بولاية بافاريا جنوبي ألمانيا، قام بإشعال النار في الفضلات، “ما اتضح أنه خطأ فادح في منطقة غابات جافة وأرضية غابات تشبه القش”.

وفي سياق متصل أوضح التحدث الرسمي بإسم الشرطة أنه مع قدوم الرياح انتشرت النيران سريعاً ووصلت مساحتها إلى ما يقرب من 50 و60 متراً

وأضاف المتحدث أن قوات الإطفاء اضطرت لاستخدام أجهزة خاصة في الأراضي الوعرة بالغابة، كما استعانت بمروحية من النمسا وأخرى من ألمانيا، ولم يتم إطفاء الحريق إلا بعد ساعات.

السابق
باسم سمرة يرد على حقيقة اعتداءه على محمد رمضان
التالي
احتراق 13 منزل في مصر بسبب طفلة صغيرة

اترك تعليقاً