إطلاق مطبخ لمصابي السرطان بنكهات مميزة

كتابة: Shimaa Mohamed | آخر تحديث: 1 مارس 2020 | تدقيق: Shimaa Mohamed
إطلاق مطبخ لمصابي السرطان بنكهات مميزة

أطلق الشاب رايان رايلي البالغ من العمر 26 عاماً إسم “مطيخ الحياة” على مطعمه الجديد وذلك بعد أن حرمة مرض السرطان من والدته الأربعينية وهو في سن السابعة من العمر، لذا قرر الشاب أن يساعد مرضى السرطان على الاستمتاع بمذاقات الطعام التي حرمهم منها العلاج ويعمل الشاب على تعزيز أطباقه بنكهات قوية، ويطلق النكات بلا توقف.

ويعد هذا المطبخ مميزاً للغاية بسبب النكهات التي يضعها الشاب رايان فجملته الشهيرة هي “ها هو الطبق المميز” حيث يقول رايان في حديثة أن فاكهة الأناناس تحفز اللعاب على الإنتاج، كما تساعده على إنتاج نكهات قوية، ومع أن اللعاب قد لا يكون موضوعاً محبباً في وصف للطهو، لكن المجموعة التي يتوجه إليها رايلي تضم مصابين بالسرطان وأشخاصاً يعانون جفاف الحلق وشبه غياب لحاسة التذوق، فيما يعتبر بعضاً من التأثيرات الجانبية للعلاج.

جدير بالذكر أن رايان قد عاني بعد مشاهدة تفاصيل مرض السرطان وقساوة العلاج، الأمر الذي جعله يطلق مبادرة خيرية أطلق عليها أسم “مطبخ الحياة” حيث أقترح أن يقدم من خلالها صفوف طهو مجانية للمصابين بالسرطان وعائلاتهم، علماً أن 80 في المئة من المرضى الذين اختبروا العلاج الكيميائي خسروا حاسة الذوق جزئياً أو تماماً، وهو أمر محزن، لا سيما لمحبي الطعام، كوالدة رايان.

35 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *