free site stat

أتليتكو مدريد يطرق شباك ليفربول بهدف نظيف بدوري أبطال أوروبا

كتابة: heba | آخر تحديث: 2 مارس 2020 | تدقيق: heba
أتليتكو مدريد يطرق شباك ليفربول بهدف نظيف بدوري أبطال أوروبا

تمكن أتليتكو مدريد الإسباني، بتحقيق الفوز المثير على ليفربول الإنجليزي، بهدف نظيف في المباراة التي تم إقامتها مساء أمس الثلاثاء، في إطار منافسات ذهاب دور الـ16 من بطولة دوري أبطال أوروبا.

وجاء هدف المباراة الوحيد عن طريق الإسباني ساؤول نيجيز، في الدقيقة الرابعة، من عمر المباراة، مستغل إرتباك لاعبي ليفربول بداخل منطقة الجزاء، خلال تنفيذ ركلة ركنية لصالح مدريد.

وقد حاول يورجن كلوب، تعديل الأوضاع في الشوط الثاني بإجراء بعض التعديلات التكتيكية بداخل الملعب، إلا أنه فشل في “فك تلاصم” دفاعات دييجو سيموني، المدير الفني لنادي أتليتكو مدريد، حتى قام حكم المباراة بإطلاق صافرة النهاية بانتصار «اللاروخي بلانكوس».

ويحتاج فريق ليفربول إلى للفوز بأكثر من هدف في مباراة العودة بملعب آنفليد، والمقرر أنها سوف تقام يوم 11 مارس القادم، من أجل ضمان التأهل لدور الثمانية من منافسات دوري أبطال أوروبا.

أحداث الشوط الأول

بدأت المباراة مشتعلة منذ لحظاتها الأولى، وذلك بعد إن نجح أتليتكو مدريد في مباغتة ليفربول بهدف جاء من ركلة ركنية أولى على يسار مرمى ليفربول، قام بتننفيذها كوكي بعرضية لداخل منطقة الجزاء قبل أن تصل لساؤول نيجيز بالغلط، ليقوم بوضعها بسهولة في شباك أليسون.

وكاد الإسباني ألفارو موراتا، أن يضاعف النتيجة لصالح مدريد، بعد أن استغل خطا بالدقيقة 26 من فيرجيل فان دايك، وانفرد تماما بالمرمى، قبل أن يسددها في جسد الحارس البرازيلي أليسون بيكر.

وقد حاول فريق ليفربول العودة للمباراة أثناء أحداث الشوط الأول، إلا أنها وجد تكتل دفاعي كبير من جهة لاعبي الأتليتي تحت قيادة مدربهم دييجو سيميوني، الأمر الذي وقف حائلًا بين يان أوبلاك، حارس أتليتكو مدريد، وهجوم ليفربول تحت قيادة محمد صلاح.

أحداث الشوط الثاني

الشوط الثاني من المباراة لم يختلف كثيرا عن سابقه، أتليتكو مدريد ظل متحفظ بشكل دفاعي كبير، معتمد على الهجمات المرتدة، التي كادت أن تنجح واحدة منها ويقوي تقدمه بهدف ثاني عن طريق موراتا، إلا أنه لم يتعامل مع الكرة بالشكل الافضل والأمثل.

وقد شهدت الدقيقة 75 من احداث المباراة خروج محمد صلاح، ليحل بدلا منه أوكسيلد تشامبرلين، سعيا من يورجن كلوب في إدراك التعادل، ولكنه لم ينجح في تحقيق ذلك.

276 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *