تكنولوجيا

إعادة تشكيل الإنترنت لتمكين المستخدمين من البيانات

Inrupt

توسع الشركة الناشئة المسماة (Inrupt)، فريقها التشغيلي حتى تتمكن من اعادة تصميم الطريقة التي تعمل بها الشبكة العالمية، كما انها تعمل على اطلاق العددي من المشاريع الرائدة لتطوير منصة تكنولوجيا قابلة للتطوير على نطاق واسع.

وقد جمعت الشركة والتي أسسها تيم بيرنرز لي Tim Berners-Lee، مبلغ كبير من المال خلال العام الماضي 2019 من شركات التكنولوجيا والأفراد والمؤسسات المهتمين لتمويل تطوير الشركة، ليصل المبلغ الذي جمعته الى 10 ملايين دولار.

فيما قال مخترع الشبكة العالمية في عام 1989، تيم بيرنرز لي، أن مطوري المصادر المفتوحة ورجال الأعمال والمسؤولين التنفيذيين في شركات التكنولوجيا والمسؤولين الحكوميين يهتمون بشكل كبير في الوقت الحالي، لدعم مهمة Inrupt تلفك الت يتقوم باضفاؤ اللامركزية على الويب وإعادة السلطة إلى المستخدمين.

وقد اضاف تيم بيرنرز في تدوينه له على حسابه الشخصي عبر تويتر، أن شركة Inrupt يتوجب عليها التركيز على تعقيدات تحويل تقنيتها المسماة Solid البيانات الاجتماعية المرتبطة إلى منصة قابلة للتطوير، مشيرا الى ضرورة معالجة المسائل الحيوية المتعلقة بالخصوصية والثقة والأمن، وعند العمل على ذلك سوف يختبر العالم القيمة الحقيقية لشبكة الويب التي يتم بناءها.

وقال بيرنرز ايضا، ان المشكلة التي تواجهنا في الوقت الحالي هي عدم السيطرة على البيانات من قبل المستخدمين، خاصة ان تلك البيانات تتواجد على أجهزة حاسب مملوكة للكثير من الأشخاص الآخرين، وبالتالي لا يمكن الوصول اليها بطرق مفيدة لهم .

فيما قامت الشركة الناشئة Inrupt بتوظيف خمسة تقنيين بارزين للعمل على التحديات الكبيرة، ومن هؤلاء الاشخاص الذين قامت بتوظيفهم بروس شنير Bruce Schneier، ويعد بروس خبير تشفير مخضرم يؤمن برؤية تيم بيرنرز لي لإنشاء نموذج جديد في سبيل تحدي الإقطاع الرقمي لشركات التكنولوجيا الكبرى.

السابق
إطلاق نسخة إكستريم من جدار الحماية Sophos XG Firewall
التالي
إعلان سفيره السعودية في أمريكا بأن مدينه الرياض هي الشريك الاوثق لواشنطن

اترك تعليقاً