اخبار

وزير قطاع الأعمال العام: نستهدف إنشاء أكبر مصنع غزل فى العالم لاستعادة عرش القطن المصري

وزير قطاع الأعمال العام

قال هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام أن الوزارة تواصل تنفيذ مشروع طموح وذلك لعملية النهوض بصناعة الغزل والنسيج في الشركات التابعة وكذلك لرفع جودة القطن المصري ولاستعادة عرش “الذهب الأبيض” عالميا.

وأشار أن المحلج المطور في الفيوم والمحالج الجديدة الجاري توريدها تضم إنتاج بالات قطن عليها باركود بالمواصفات الخاصة بالقطن المعبأ داخلها ومكان الزراعة والمحلج وخالية تماما من الشوائب، بما يمكن من رفع سعر تصدير القطن المصري وكذلك لتعظيم القيمة المضافة منه عن طريق عمليات التصنيع.

جاء هذا خلال ترؤس هشام توفيق اجتماع الجمعية العامة لشركة القابضة للقطن والغزل والنسيج، لاعتماد القوائم المالية عن العام المالي 2018/2019، وذلك بحضور رئيس وأعضاء مجلس الإدارة والجمعية العامة ووزارة المالية وممثلي الجهاز المركزي للمحاسبات.

وأكد وزير قطاع الأعمال العام على ضخ استثمارات هائلة لإعادة تطوير وهيكلة شركات الغزل والنسيج والذي من المقرر أن يستغرق حوالي عامين ونصف، حيث من المتوقع أن تتحول هذه الشركات عقب إتمام خطة التطوير للربحية بقيمة تصل ل 2.5 مليار جنيه طبقا للدراسة التي وضعها استشاري عالمي لتتجاوز خسائر متتالية على مدار السنوات الماضية.

وأشار وزير قطاع الإعمال إلى أن عمليات التطوير ستوفر مادة خام عالية الجودة لاستغلالها في صناعة الملابس الجاهزة خاصة للشركات التي تعمل بالقطاع الخاص، لافتا إلى التركيز على بعض المنتجات في عمليات التصدير للخارج والتي سوف تتركز فى ثلاثة مراكز طبقا لخطة التطوير، والتي تشمل أيضا ثلاثة مراكز لتدريب العاملين ولتحسين مهاراتهم.

كما أوضح الوزير إلى الأعمال الضخمة فى تحديث البنية التحتية لمصانع الغزل والنسيج وكذلك التعاقد على توريد أحدث الماكينات من أكبر الشركات العالمية والتي تتضمن 800 إلف مردن لإنتاج الغزل، بما يعمل على مضاعفة الطاقة الإنتاجية لنحو 4 مرات، وإنشاء أكبر مصنع للغزل في العالم بالمحلة الكبرى.

السابق
مشروعات قوانين مدرجة بمجلس النواب لمناقشتها
التالي
وزيرة التضامن الاجتماعي “نيفين القباج”: نسعى جاهدين من أجل تحقيق العدالة الاجتماعية

اترك تعليقاً