free site stat

ثلاثة مسلسلات ببطولة جماعية في دراما رمضان المقبل

كتابة: heba | آخر تحديث: 3 مارس 2020 | تدقيق: heba
ثلاثة مسلسلات ببطولة جماعية في دراما رمضان المقبل

تتنوع المسلسلات التي سوف تعرض خلال شهر رمضان القادم، بصورة ملحوظة عن الأعوام السابقة، حيث يتواجد نوعية جديدة من الأعمال الدرامية من بطولة ثلاثية أي يعتمد المسلسل الواحد على ثلاثة نجوم رئيسين لأول مرة من نجوم الصف الأول.

ومنهم مسلسل “دهب عيرة” فيعتمد على الفنانات، يسرا وجومانا مراد وحلا شيحة ومن إنتاج جمال العدل، ويعتمد مسلسل “ونحب تاني ليه” على ياسمين عبد العزيز وكريم فهمي وشريف منير، وكذلك مسلسل “لما كنا صغيرين” ريهام حجاج ومحمود حميدة وخالد النبوي.

وفي هذا السياق قال الناقد محمود عبد الشكور أن وجود أكثر من فنان نجم قائم عليه العمل الدرامي، يساهم بشكل كبير في إثراء وتقوية الدراما المصرية بصورة كبيرة لكون ذلك يؤكد أن السيناريو يجذب أكثر من فنان لقبول الاشتراك بالبطولة الجماعية الثلاثية، مضيفا أن وجود بطولة مكونة من أكثر من نجم وفنان صف أول، يعمل على خلق تنافس بينهما في الأداء ويضيف ذلك للعمل ككل.

وأشار الناقد محمود عبد الشكور إلى أن عادل إمام وسعاد حسني لم يكن من السهل قبولها بطولة “المشبوه” وبعد نجاحهما معا قدم مرة ثانية فيلم “حب في الزنزانة”.

وأوضح عبد الشكور أن تواجد عدد من الفنانين في العمل الدرامي، أفضل من أن يعتمد المسلسل على فنان أو بطل واحد فقط مثلما اعتدنا لفترة طويلة في الدراما.

وفي ذات السياق نفسه قال الناقد أحمد سعد الدين إن عودة البطولة الجماعية في الدراما المصرية شيء إيجابي للغاية، كما أن البطولة الجماعية بالتأكيد تؤدي لعدم تواجد وتفرد بطل أو فنان واحد بمعظم مشاهد المسلسل طوال الوقت، مما يصيب المشاهد بروتين وملل شديد ويؤثر ذلك على تطور الدراما بصورة عامة وذلك ما حدث في غالبية الأعمال الدرامية التي اعتمدت فقط على تصدير بطل واحد للمشاهدين.

وأضاف الناقد الفني محمد عبد الرحمن إن فكرة النجم والبطل المطلقة لم تعتبر موجودة بصورة كبيرة في الأعمال الدرامية، وخاصة أن عناصر الجذب للأعمال يجب أن تكون متعددة، منوها إلى أن المشاهدين أصبحوا لا ينجذبون للبطل الواحد، بل للأعمال المعتمدة على أكثر من فنان ويظهر ذلك جليا في الأعمال الكوميدية التي يتواجد فيها أكثر من فنان يعتمد عليهم الضحك.

313 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *