free site stat

وفد الشئون الإفريقية بالبرلمان فى زيارة لقناة السويس الجديدة ويشيدوا بأنها تدفع عجلة التنمية

كتابة: heba | آخر تحديث: 11 مارس 2020 | تدقيق: heba
وفد الشئون الإفريقية بالبرلمان فى زيارة لقناة السويس الجديدة ويشيدوا بأنها تدفع عجلة التنمية

استقبل الفريق أسامة منير ربيع رئيس هيئة قناة السويس، وفدا من لجنة الشئون الإفريقية بالبرلمان تحت رئاسة النائب طارق رضوان – رئيس اللجنة وبصحبته أعضاء اللجنة، وذلك بحضور عدد من قيادات الهيئة، في مركز المحاكاة والتدريب البحري التابع للهيئة في الإسماعيلية.

وحضر من لجنة الشئون الإفريقية بالبرلمان النائب ماجد ابو الخير وكيل اللجنة والنائب جمال محفوظ أمين السر، والنائبة مني منير، والنائبة إيناس عبد الحليم، والنائب فوزي مصيبع، والنائب هشام مجدي، والنائب وائل المشنب، والنائب حسن احمد حسن.

وتأتي هذه الزيارة في إطار حرص لجنة الشئون الإفريقية في مجلس النواب للوقوف علي أهمية مشروع القناة في تعظيم دور التجارة البينية جنوبا وشمالا للقارة الإفريقية وخاصة ان القناة هي شريان الربط للتجارة البينية ما بين الدول الإفريقية ودول قارة أوروبا.

كما تهدف هذه الزيارة إلى التعرف عن قرب على المستجدات التنموية لمشروعات قناة السويس.

من جهته رحب رئيس هيئة قناة السويس بالوفد وعبر عن تقديره للدور المنوط بلجنة الشئون الإفريقية بالبرلمان لدعم علاقات الشراكة والتعاون مع الأشقاء الأفارقة وتقوية الروابط المختلفة على المستويين الرسمي والشعبي، متمنيا نجاح المساعي المختلفة للتقارب المصري الإفريقي.

وقد أكد رئيس هيئة قناة السويس أثناء الزيارة أن قناة السويس الجديدة تعدت كونها أحدث مشروعات تطوير المجرى الملاحي.

وأوضح رئيس هيئة قناة السويس أن الهيئة نجحت في تعزيز تنافسية القناة وبالحفاظ على مكانتها الرائدة، وبرفع تصنيفها، بزيادة القدرة الاستيعابية والعددية، وعامل الأمان الملاحي وغيرها من المزايا الملاحية التي نجحت في كسب ثقة العملاء من التوكيلات الملاحية.

وأشار الفريق ربيع أن قناة السويس الجديدة تعتبر باكورة المشروعات التنموية العملاقة التي تبنتها الدولة المصرية لإعادة الريادة الاقتصادية، فضلا عن كونها بمثابة مشروع البنية التحتية الأهم لدعم مخطط تطوير مواني المنطقة ومشروعات القيمة المضافة والمشروعات اللوجيستية الجاري إنشائها ضمن مشروع تنمية منطقة قناة السويس الجديدة.

181 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *