free site stat

جمعية التقدم تطالب بتعديل بعض مشاهد مسلسل “في كل أسبوع يوم جمعة” لإساءته للأشخاص ذوي التوحد ووصفهم بأنهم مجرمين وقاتلين

كتابة: heba | آخر تحديث: 13 مارس 2020 | تدقيق: heba
جمعية التقدم تطالب بتعديل بعض مشاهد مسلسل “في كل أسبوع يوم جمعة” لإساءته للأشخاص ذوي التوحد ووصفهم بأنهم مجرمين وقاتلين

طالب مجلس إدارة جمعية التقدم للأشخاص ذوي الإعاقة والتوحد فريق وأبطال عمل مسلسل ” في كل أسبوع يوم جمعة “، وقناة ” شاهد دوت نت ” الإلكترونية، بتقديم اعتذار لجميع الأشخاص ذوي التوحد ولأسرهم، وبتعديل مشاهد من المسلسل ورد فيها إساءة كبيرة وواضحة من إحدى شخصيات المسلسل للأشخاص ذوي التوحد، بإظهار الشخص ذو التوحد بأنه قاتل ومجرم.

وفى هذا السياق أكدت مها هلالي، مؤسس ورئيس مجلس إدارة الجمعية، ومعاون لجنة ذوي الإعاقة في المجلس القومي للمرأة، وعضو المجلس القومي للأشخاص ذوى الإعاقة، ومؤسس شبكة مصرية للتوحد، أن بعض مشاهد هذا المسلسل تسببت بشكل كبير في تشويه وإساءة صورة الأشخاص ذوي التوحد، وإلى أسرهم، وقامت هذه المشاهد بتحريض المجتمع على نبذهم وعدم تقبلهم، لأنها قدمتهم بصورة مختلفة تماما للواقع عندما تظهر صورهم كأشخاص خطرين وعدوانيين على من حولهم، حيث ظهر في المسلسل شخصية ” عماد ” التي قام بها الفنان ” آسر ياسين ” على أنه شخص عدواني وقاتل ولديه ميول خطرة، وأظهرت شخصيته الدرامية بأنه شديد الانفعال وبمظاهر نفسية وسلوكية لا تتفق وظهر بسلوكيات اضطراب طيف التوحد، مما يدفع الأشخاص المحيطين الابتعاد عنه لأن ” عنده توحد ” ومرة لأن عنده “سمات توحد”.

وكذلك أكدت هلالي أنه ما من شك في أن الدراما تساعد بشكل كبير في تكوين صور ذهنية وانطباعات لدى الجمهور بما تقدمه، وأن شرائح المجتمع المتعددة تعزز سلوكياتها السلبية أو الإيجابية بفضل تعرضها لمشاهدة الدراما التلفزيونية، هذا في الوقت الذي تبذل فيه منظمات المجتمع المدني الكثير من جهود كبيرة لتوعية المجتمع نحو تقبل الأشخاص ذوي التوحد، ودمجهم دمج كامل معهم.

422 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *