اخبار

اكتشاف هيكل عظمي ضخم بأحد الشواطئ الاستكلندية

واجهت منطقة أبردين بأستكلندا اليون عاصفة سيارا، والتي ساعدت على اكتشاف هيكل عظمي عملاق قامت المباه بجرفة إلى الشاطئ، وقد أحدث اكتشاف الهيكل العظمي ضجة واسعة النطاق حول وفاة وحش لوخ نيس الشهير.

جدير بالذكر أن هذا الهيكل العظمي للمخلوق العامض والذي تواجد على الشاطئ يوم الأحد الماضي تم اكتشافه بعد تعرض المنطقة لعاصفة سيارا والتي اجتاحت إسكتلندا مع رياح بقوة 90 ميلا في الساعة، مصحوبة بأمطار غزيرة.

ووقع تحميل صورة المخلوق المروع من قبل Fubar News في 9 فبراير، ما أشعل العديد من نظريات المؤامرة والسخرية والتكهنات حوله من قبل منظري المؤامرة ومحبي وحش لوخ نيس.

وفي سياق متصل فإن الفقرات الضخمة التي بدت وكأنهما عظمتان بارزتان وتتجهان للأعلى مع نهاية الهيكل العظمي فقد أدت للتفكير بأن هذا الهيكل يعود للمخلوق الأسطوري وحش لوخ نيس.

وتضاربت التكهنات بشأن هوية هذا المخلوق، حيث أشار البعض إلى أنه ربما يكون أحد شخصيات أفلام الخيال الكلاسيكية على غرار Tremors وDavid Lynch و Dune، بينما كان آخرون مقتنعين بأنه تمساح ضخم أو أنه أحد أرجل أخطبوط عملاق، لكن الغالبية استقروا على أن البقايا تعود إلى حوت أو دلفين كبير.

وعلى الرغم من عدم وجود أي أدلة تثبت وجود أي أدلة على أن هذا الهيكل يعود لوحش لوخ نيس الاسطوري، إلا أن الاغلبية قد تمسكوا بهذا الرأي وأن الهيكل العظمي الغامض يعود لوحش البحيرة الشهير، بحسب “روسيا اليوم”.

ومما لا شك فيه أن هذا الهيكل قد تسبب في حيرة العديد من العلماء، حيث أشار البرفيسور “ديفيد لوسو” بجامعة أبردين الاستكلندية، بأن الامر حتاج إلى المزيد من المعلومات من أجل تحديد هوية هذا المخلوق وعلق قائلاً: “للأسف من هذه الصورة، لا يمكننا أن نقول الكثير غير إنه نوع من الحيتان”.

السابق
حقيقة ارتطام كوكب الأرض بكويكب بإبريل المقبل
التالي
ارتفاع فاتورة ترميم ساعة بيغ بين الشهيرة ل95 مليون يورو

اترك تعليقاً