اقتصاد

خطة ترامب الجديدة لإنعاش الاقتصاد قبل تدهور الأزمة العالمية

قام دونالد ترامب، الرئيس الأميركي، على تبني خطة الإنعاش الاقتصادي الضخمة، من أجل مواجهة تداعيات الأزمة العالمية الجديدة، كما أنه حذر من الأضرار التي تتعرض لها المفاوضات طويلة المدى، بين الجمهوريين والديمقراطيين على العمال الأميركيين.

وأشارت المصادر، أن ترامب كتب في مدونته مطالب معينة قدمتها المعارضة الديمقراطية، وهي “يجب أن يوافق الكونغرس على الخطة بعيداً عن الترهات اليوم”، كما حذر من أنه “كلما طال الوقت، ازدادت صعوبة إعادة تشغيل الاقتصاد، وسوف يعاني عمالنا”.

وأضاف أنه منذ هذا اليوم الجمعة، قام أعضاء كلا من: (مجلس الشيوخ الجمهوريون والديمقراطيون وممثلو البيت الأبيض) بالمشاركة في المفاوضات المكثفة، بهدف التوصل إلى اتفاق بشأن خطة انعاش عملاقة يمكن أن تحشد حوالي 2000 مليار دولار، وكان هذا عندما يخاف من أن يكون أول اقتصاد عالمي قد دخل بالفعل فترة ركود، حيث كان من الواجب التصويت مبدئيا على الخطة الإثنين، ولكن الجلسة علقت حتى الساعة 10 صباح الثلاثاء، ولم يحدد موعد إلى التصويت حتى الآن.

وقام ستيفن منوتشين، وزير الخزانة الأميركي، بعمل المفاوضات في الكونغرس بين الجمهوريين والديمقراطيين، حيث كان زعيم الأقلية الديمقراطية في مجلس الشيوخ تشاك شومر، متفائلا كثيرا مساء الإثنين بسبب تقدم المفاوضات، ولكن رفضت كتلته الأحد والإثنين الإجراءات التي اقترحها الجمهوريون.

ومن جانبه صرح، المعارضة التي استاءت من تجاوزات المستفيدين من الخطة التي تهدف إلى الإنقاذ خلال أزمة عام 2008، تطالب بشكل خاص إدارة ترامب بالعمل على زيادة الإشراف على القروض الممنوحة إلى الشركات الكبيرة، والتي وفقا لها تشبه هدايا مقدمة لقادتها، وتريد تخصيص مزيد من الأموال إلى المستشفيات الأميركية المهددة بالخطر بسبب هذا المرض القاتل.

وفي ذات السياق، صرح وزير الخزانة، ستيفن، صباح اليوم، أن كافة الإجراءات التي وضعت، ستفيد العمال، موضحا أن هناك “بند خاص” إلى النقل الجوي، وبعد هذا قطاع استراتيجي للأمن القومي للبلاد، ولكن بعد التصويت الذي تم على الخطة في مجلس الشيوخ، يجب بالفعل أن يوافق عليه في مجلس النواب، الذي يسيطر عليه الديمقراطيون قبل أن يوقعها الرئيس الجمهوري.

 

السابق
انتصار الحوثيين علي السعودية والملك يتكبد الخسائر
التالي
وصفات طبيعية للتخلص من حب الشباب

اترك تعليقاً