فتاة تفقد ذراعها من أجل صورة سيلفي مع نمر

كتابة: aya | آخر تحديث: 7 يناير 2020 | تدقيق: aya
فتاة تفقد ذراعها من أجل صورة سيلفي مع نمر

أعلن أن  “شابة” قامت بدفع ثمنا باهظا مقابل التقاط صورة “سيلفي” مع “نمر” في حديقة حيوانات، كما أنها باتت مهددة بفقدان ذراعها بعد أن نهشه “الحيوان المفترس”.

وقامت صحيفة إخبارية بكشف تفاصيل عن هذا الحادث المأساوي.

كما صرحت أن “ناعومى روزاس” البالغة من العمر (30 عاما) اقتربت أكثر من اللازم على ما يبدو من قفص النمر  من أجل صورة للذكرى، ونتيجة هذا قام هذا الحيوان بهجوم مفاجئ.

وأشار أن هذا الحادث المأساوي  الذي وقع في حديقة حيوان “بولاية فيراكروز جنوب شرقي المكسيك”، أصاب زوار الحديقة بالصدمة، وبالتالي ذهب بعضهم لمساعدة السيدة المسكينة وسحبوها بعيدا عن القفص لكي تتلقى إسعافات أولية، قبل نقلها إلى المستشفى “، حيث أنها في حالة حرجة”.

وفي السياق ذاته، قال: مسؤولون في الحديقة إن “ناعومي” “تجاوزت خط الأمان” أثناء التقاط الصورة، مما جعلها في متناول النمر الذي نهش ذراعها وأصابها في وجهها.

كما أكدت تقارير صحفية، أن النمر قطع أوتارا رئيسية في ذراع السيدة الأيمن، حيث صرح الأطباء أنهم قد يكونوا مضطرون لاستئصاله.

ويذكر أن، إدارة الحديقة وافقت على دفع تكاليف علاج “ناعومي”، حيث أن الحيوان شن هجومه من داخل القفص، ويعد هذا إشارة إلى وحود خلل في نظام تأمين الزوار.

ولكن الممثل القانوني للحديقة “غونزالوا رودريغيز دياز”، نوهه إلي أن “قواعد الحديقة بتمنع الزوار من وضع أيديهم داخل الأقفاص للمس أو إطعام الحيوانات”.

والجدير بالذكر، أن “دياز” أوضح أن الحيوان “تصرف وفقا لغرائزه الطبيعية” خلال هجومه على السيدة.

44 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *