اخبار

سائق يقوم بإغتصاب راكبة من أجل إسعادها

نعلم جميعنا المثل الشعبي والذي يقول شر البلية ما يضحك حيث يصف هذا المثل جريمة اليوم والجاني فيها سائق سيارة أجرة قام بهتك عرض احدى الراكبات معه وكانت اوروبية الجنسية حيث جلست في المقعد المجاور له وغلبها النوم، وأثناء القيادة من أجل توصيلها للفندق الذي تقيم فيه قام السائق باغتصابها.

وبعد القبض على الجاني تم استجوابه وسبب قيامه بذلك فكان المبرر لهذا السائق غريباً جداً حيث كانت حجة المجني عليه بأنه فعل ذلك من أجل إسعادها.

أما عن تفاصل الحادث فإن النيابة العامة التابعة لمحكمة الجنايات في دبي قد أعلنت عن التفاصيل والتي ذكر فيها قيام سائق بهتك عرض راكبة كانت نائمة على المقعد في وقت متأخر من الليل حيث استطال بيدي إليها،  بعد أن فصل أسلاك الكاميرا الخاص بقمرة المركبة، وتوجه إلى طريق مظلم كان خاليا من المارة والإضاءة وفق ما جاء في ملف التحقيق، قبل أن تستيقظ المجني عليها وتصرخ في وجهه مستنكرة فعلته الدنيئة.

وعلى صعيد آخر أفادت النيابة العامة أن السائق بعد أن قام بفعلته المشينة توجه إلى الفندق التي تقيم فيه متوسلاً إلها وحاول استعطافها وطلب منها السماح  راجيا منها عدم إبلاغ الشرطة، إلا أنها رفضت ذلك بالرغم من أنه أخبرها ان بإمكانه إبلاغ الشرطة عنها بعد ادعى لها بأنها كانت تحت تأثير المشروبات الكحولية”.

 

هذا وقد أضاف المجني عليها أن قامت بالتواصل مع الجهة المشغله  للسائق فور وصولها مقر سكنها وزودتها برقم لوحة المركبة ثم توجهت بعد ذلك إلى مركز الشرطة لفتح بلاغ في الواقعة.

السابق
حالة من المعاناة تعيشها نانسي عجرم
التالي
القضاء على 480 مليون من الحياة البرية بسبب حرائق استراليا

اترك تعليقاً