اقتصاد

تعرف على أسباب الانهيار العالمي والتاريخي في أسعار البترول

قال الدكتور محمد سعد الدين رئيس لجنة الطاقة بإتحاد الصناعات ورئيس جمعية مستثمري الغاز إن الأسباب الحقيقية وراء الانهيار العالمي والتاريخي في أسعار البترول وخاصة خام غرب تكساس الأمريكي إلى سببين.

أولا: طبقا الي رئيس لجنة الطاقة بإتحاد الصناعات ورئيس جمعية مستثمري الغاز هو الخلاف الذي نشب بين روسيا والسعودية منذ بداية الأزمة وترتب عليها انهيار فى أسعار خام البترول من 60 دولار إلى أقل من 25 دولار.

ثانيا بسبب لجوء بعض الشركات بالبورصة الأمريكية لتخزين كميات كبيرة للاستفادة من فروق هذه الأسعار المتدنية ضمن عقود تسليم شهر مايو.

وأكد الدكتور محمد سعد الدين بأن المضاربين بالبورصة الأمريكية لم يتنبهو بقيامهم بنصب فخ لدولة الولايات المتحدة وصناعة أزمة جديدة بها للسبب الثاني وهو تطور تداعيات الأزمة الراهنة بالولايات المتحدة وتأثيرها السلبي على الاقتصاد وبالتالي قل الاستهلاك لأكثر من 30% وزاد المعروض فى ظل امتلاء جميع مخازن النفط.

وتابع: عندما جاء ميعاد تسليمها لم يجدوا أماكن للتخزين فحدثت تخمة فى عقود تسليم مايو التي تم شرائها في شهري فبراير ومارس طبقا المضاربات فانهارت بورصة البترول الأمريكية وحدها بالسالب، مشيرا بأن عقود تسليم “مايو” هي التي انهارت فقط بدون غيرها.

من جهة أخرى أكد الدكتور محمد سعد الدين بأن انهيار خام غرب تكساس الأمريكي يختص ببورصة الأسعار الأمريكية فقط ولم يتجاوز تأثيره السلبي على خام برنت الخاص في منطقة أوبك حاجز إل 10% فقط، بدليل أن أسعار الثانية لا زالت مستقرة ما بين 27 إلى 30 دولار للبرميل منذ الانهيار الأول للأسعار قبل شهرين، مشددا بأن الأزمة الأخيرة التي تخص البترول الأمريكي الذي انهار بعقود شهر مايو هي مؤقتة ولن تتجاوز مداها فى عقود يونيه ويوليو بسبب الاتفاق الذي تم مؤخرا بين روسيا والسعودية بتخفيض إنتاج النفط بقيمة 10 مليون برميل بشكل يومي وبالتالي سوف تحدث توازن متوقع فى الأسعار العالمية في الأشهر القادمة.

السابق
برلماني يقدم مقترح بتدريس أعمال الأبنودي في مناهج مرحلتي الابتدائية والثانوية العامة
التالي
تعرف على تطبيق Messenger Kids الموجه خصيصا للأطفال..

اترك تعليقاً