free site stat

المجلس الأعلي للإعلام يتقدم بشكوي ضد رامز جلال للصحة النفسية

كتابة: Shimaa Mohamed | آخر تحديث: 29 أبريل 2020 | تدقيق: Shimaa Mohamed
المجلس الأعلي للإعلام يتقدم بشكوي ضد رامز جلال للصحة النفسية

تقدم المجلس الأعلي لتنظيم الأعلام ووكيل المجلس محمد العمري اليوم بتقديم شكوى رسمية ضد الممثل المصري رامز جلال وذلك بعد اجتماع طارئ قام به المجلس لمناقشة تقديم الشكاوي لمستشفي الصحة النفسية التابعة للأمانة العامة للصحة النفسية التابعة لوزارة الصحة والسكان بشأن برنامج “رامز مجنون رسمى”.
وفي سياق متصل فقد أضاف وكيل المجلس “محمد العمري” أن لجنة الشكاوي تناقش حالياً البلاغات المقدمة ضد برنامج “رامز مجنون رسمي” وسوف يتم تقديم شكوي رسمية وبشكل قانوني ضده، مشيرا إلى ما ينص عليه قانون المجلس الأعلى للإعلام ينفذ على الجميع.

وعلي صعيد آخر فقد أعلنت مستشفي الصحة النفسية والتي تتبع الصحة النفسية العامة لوزارة اصحة والإسكان أنها قد طلبت من النائب العام المصري بالإضفة إلى المجلس لتنظيم الإعلام بفتح تحقيق عاجل والتدخل الفورى لوقف عرض برنامج “رامز مجنون رسمى”.

هذا وقد أعلنت مستشفي الصحة النفسية في بيان رسمي لها حول برنمج “رامز مجنون رسمي” وجاء كالأتي :”إن البرنامج يسئ للمجتمع المصرى والصحة النفسية له، وتم تشكيل لجنة من المجلس القومى للصحة النفسية لدراسة وقف هذا البرنامج وسيكون هذا القرار الحكيم من حماة هذا الوطن وعين الشعب والمدافعين عنه مرجع ورادع لنوعية هذه البرامج التى تؤثر بالسلب على الصحة النفسية للمواطن والمجتمع.

وأشارت المستشفي إلى اسم البرنامج وقالت عنه بأنه يعد اساءه للمرضي النفسيين كما أنه يزيد من وصمة العار للمرض النفسي والذي طالما حاولت الدولة جاهدة أن تزيل تلك الوصمة عنهم، مشيرة إلى وجود تهديدات على الصحة النفسية للطفل حيث أن الطفل يميل إلى تعلم سلوكياته بالتقليد، وميل العديد من مقدمى نوعية هذه البرامج إلى بعض الممارسات والتى تعد اعراضا لاضطرابات نفسية مثل التباهى ببمارسة نفوذهم وهى النرجسية” .

وأكدت أنه فى حال عدم معرفة الضيوف بطبيعة البرنامج فقد يتعرضون إلى أعراض القلق والتوتر وكذلك نوبات من الخوف والهلع واضطراب ما بعد الصدمة، ولكن فى حالة معرفتهم بطبيعة البرنامج فهذا أمر شديد الخطورة كونه يعمل لى تحقيق الربح وتلك رسالة سلبية شديدة الخطورة لكل أفراد المجتمع وهى أن الغاية “المكتسبات المالية” تبرر الوسيلة وهذا بالتأكيد لا يمثل الفن والفنان المصرى العظيم.

279 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *