اخبار

وزير الداخلية يرسل برقية تهنئة للسيسي بمناسبة ذكرى العاشر من رمضان

أرسل اللواء محمود توفيق وزير الداخلية، أمس السبت، برقية تهنئة للرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس جمهورية مصر العربية، القائد الأعلى للقوات المسلحة، وذلك بمناسبة ذكري الاحتفال بالعاشر من رمضان.

حيث قال وزير الداخلية في البرقية: “يشرفني وهيئة الشرطة بمناسبة الاحتفال بذكرى انتصار العاشر من رمضان، أن نتقدم لسيادتكم بأصدق وأطيب التهاني والأماني داعين الله عز وجل أن يمتعكم بموفور الصحة والعافية وأن يديم عليكم نعمة التوفيق والسداد”، مضيفا: “في حين اقترن الإيمان الصادق بوعد الرحمن، مع العطاء الخالص لتحرير الأرض من دنس العدو، كانت ملحمة العاشر من رمضان، وسوف تظل على مر التاريخ تمثل للأمة بأسرها بؤرة إشعاع وطاقة نور، تتجدد بإحياء ذكراها فى كل سنة، ذاكرة مشاهد البطولات والانتصارات والتضحيات، التى سوف تبقى أبد الدهر شاهدة للعسكرية المصرية على شرف البطولة ونبل الصمود”.

واختتم وزير الداخلية البرقية قائلا: “حفظكم الله سيادة الرئيس ورعاكم، وسدد للخير والحق كل خطاكم ليتحقق بقيادتكم الرشيدة لمصر والشعب المصري العظيم، العديد من الرفعة والرخاء والتقدم، وكل عام وسيادتكم بخير”.

وفي ذات السياق، أرسل وزير الداخلية برقية تهنئة للفريق أول محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة، وزير الدفاع والإنتاج الحربي، وقال فيها: “يطيب لي وهيئة الشرطة في مناسبة الاحتفال بذكرى العاشر من رمضان، أن نرسل لسيادتكم والمجلس الأعلى للقوات المسلحة والقادة والضباط، والصناع العسكريين وضباط الصف والجنود بصادق الأمنيات وخالص التهاني”.

وأكد وزير الداخلية: “سوف تظل الأمة بأسرها تذكر بكل الوفاء والتقدير بطولات القوات المسلحة المصرية الباسلة والتي قامت بتجسيد ملحمة العاشر من رمضان معاني الفداء والعطاء، والتي تمكنت بهذا النصر العظيم أن تقهر غطرسة المعتدين وان ترد كيد الظالمين، وتسطر بأحرف من نور تضحيات القوات المسلحة المصرية الباسلة والخالدة في السجلات العسكرية”.

وأضاف وزير الداخلية: “حفظ الله مصر الكنانة قوية أبية بفضل عطاء الابطال المصريين، وتضافر جهود مؤسساتها وتلاحم شعبها مع شرطتها وجيشها إلى يوم الدين، إنه تعالى نعم المولى ونعم النصير، وكل عام وسيادتكم بخير.

السابق
نقابة الإعلاميين تصر على مطالبة MBC لوقف ظهور برنامج رامز جلال
التالي
الحكومة المصرية توضح حقيقة إيقاف عقد القران بدءا من شهر مايو الجاري

اترك تعليقاً