القصة الكاملة لاقتحام فيلا نانسي عجرم وقتل زوجها للص وموقفه القانوني وحالتها النفسية عقب الحادث

كتابة: heba | آخر تحديث: 9 يناير 2020 | تدقيق: heba
القصة الكاملة لاقتحام فيلا نانسي عجرم وقتل زوجها للص وموقفه القانوني وحالتها النفسية عقب الحادث

عاشت المطربة نانسى عجرم ليلة من أصعب لياليها عقب اقتحام لص سورى فيلاتها حيث قام بتهديدها هى وزوجها وابناىها بالسلاح والقتل، إلى أن تمكن زوج نانسى أن يقوم بقتله، وتحولت الجريمة من سطو ومسلح وسرقة بالإكراه إلى جريمة قتل.

وكشف فادى الهاشم زوج المطربة نانسى عجرم عن التفاصيل الكاملة لواقعة اقتحام لص سورى للمنزل وتهديدهم بالسلاح خلال التحقيقات التي تمت معه في النيابة وكانت كاميرا الفيلا قد قامت بتصوير فيديوهات تؤكد أن الله كان يهدد الأسرة ودخل يتسلل إلى المنزل وحاول سرقة بعض الأشياء وحينما تم مشاهدته من قبل الأسرة وإيقافه، قام بتهديد الجميع ورفع السلاح.

وتابع فادى حاولت إبعاده عنى وعن الأسرة إلا أنه أصر على ابتزازي فقمت بإعطائه بعضا من المال، وكان يرغب فى سرقة الذهب والمجوهرات إلا أنني رفضت، فقرر أن يدخل غرفة الأطفال وفى هذه اللحظة شعرت بحالة من الضيق والجنون، وهو ما دفعني إلى رفع السلاح عليه والانقضاض عليه وإطلاق الرصاص باتجاهه بعد أن هددني إنا وبنانى بالقتل.

وقد أفادت مصادر مقربة من التحقيقات إن اللص الذي قام باقتحام منزل نانسى عجرم هو سورى الجنسية ويدعى محمد حسن الموسى ومن مواليد عام 1989.

ومن جانبها قدمت نانسي عجرم الشكر للجميع وقالت” اشكر كل اللي اطمن عليا أنا بخير وأولادي بخير ومش قادرة أحكي”.

وكشف جيجى لامار مدير أعمال المطربة نانسى عجرم عن سؤء حالتها النفسية عقب حادث السرقة وإصابتها الطفيفة، قائلا على mtv اللبنانية إن الفنانة نانسى عجرم أصبحت بحالة جيدة حاليا أفضل من ذي قبل وتحاول أن تتماسك عقب الأزمة التي تعرضت لها بسرقة منزلها، مشيرا إنه تم أصابتها بجرح طفيف وعائلتها وبناتها بخير ولم يصبهم أي ضرر.

28 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *