منوعات

العلماء يكتشفون موطن الديناصورات ويصفوه بأخطر مكان علي الأرض

لا شك أن الديناصورات من المخلوقات العصبية التي حيرت التاريخ البشرى وذلك بسبب غموض تاريخها، لذا دائما ما كان يسعي العلماء من دول مختلفة للعثور على أماكن تواجدهم ومعرفة معلومات عنهم وكشف غموضهم.

وعلي صعيد آخر فقد كانت الديناصورات تتخد من الأرض موطن أساسي لها إذ إنها عاشت فى عدة اماكن على كوكب الأرض، إلا أن العلماء حددوا أخطر مكان عاشت فيه الديناصورات على سطح الأرض، وفقا لموقع سبوتنيك.

جدير بالذكر أن مجمعة من علماء الحفريات قد قامو بدراسة جديدة استطاع التوصل من حلالها أن الصحراء الكبرى فى شمال افريقيا، والتى تضم 100 دولة، أنها كانت أخطر مكان على كوكب الأرض قبل 100 مليون عام.

ويذكر أن تلك الدراسة التي قادها علماء جامعة ديترويت ميرسي، قد توصلوا لحقائق هامة أهمها معرفة نوعية الحيوانات التي استطاعت أن تعيش في الصحراء الكبرى منذ القدم، وتبين لهم أن أخطر الكائنات الحية التي سكنت كوكبنا قد تجمعت في هذه المنطقة، وأشارت الدراسة إلى أن 3 من أكبر الديناصورات المعروفة قد سكنت الصحراء الكبرى قبل مئة مليون عام.

وفي سياق متصل فإنه تم الكشف عن وجود زواحف هائلة “الديناصورات” استطاعت العيش والتحليق في السماء، وهي حيوانات مفترسة أشبه بالتماسيح التي تهيم في الأجواء، هذا عدا الكائنات المائية المرعبة التي سكنت الأنهار الشاسعة.

ويمكن اعتبار الدراسة بأنها الأكثر شمولا منذ نحو قرن، حول هذه المنطقة، إذ تضمنت عقودا من سجلات الحفريات من مختلف المتاحف حول العالم، وملاحظات لمستكشفين عملوا في “تشكيل كمكم”، والذي يعتبر بأنه مجموعة متنوعة من التكوينات الصخرية الطباشيرية في المغرب.

السابق
يوتيوب يستعد لطرح اداة جديدة للمستخدمين
التالي
الفيسبوك يطرح ميزة جديدة بوضع روبوت دردشة

اترك تعليقاً