حرق طفل في الفجيرة بسبب ثلاث عمال

كتابة: Yasmain Selem | آخر تحديث: 9 يناير 2020 | تدقيق: Yasmain Selem
حرق طفل في الفجيرة بسبب ثلاث عمال

 أنه في دولة الإمارات قام ثلاث عمال واحد آسيوى والآخرين عرب في إمارة الفجيرة منطقة البدية باستدراج طفل كان يلعب وطلبوا منه بعض السكر وذهب ليحضر لهم ثم جاء بعد ذلك ورأى فى عينهم الغدر ثم أخذ بالصراخ والاستنجاد بباقى الجيران ولكن دون جدوى قام أحدهم بضربه ضربة شديدة فى بطنه والآخر قام بوضع البترول على جسمه وفتحوا فمه ووضعوا فيها البترول أيضا ثم أغلقوه وأشعلوا النار عليه حتى وصل الحرق لوجهه ثم تركوه وأخذ الطفل يصرخ حتى سمعه الجيران ونقلوه إلى أقرب مستشفى

وهناك قام الأطباء بعمل العديد من العمليات ولكن الآن حالته مستقرة ولكن لا يزال بالمستشفى حتى يتم شفاؤه وتم نقله من غرفة العناية المركزه على غرفة عادية ولكن عند التغيير على الحروق لابد وأن يكون تحت حالة من التخدير الكلى وداخل غرفة العمليات وأنه لا يجوز التغيير على الجرح إلا فى غرفة العمليات لعدم الإصابة بالإلتهابات

وصرح الأطباء بمستشفى لطيفة أنه لابد من إجراء العديد من عمليات الترقيع لإعادته إلى شكله الطبيعي

لأنه قد وصلت نسبة الحروق فى جسمه إلى 25% فى الوجه وباقي أطراف الجسم وهى نسبة كبيرة جعلته يبقى فى غرفة العناية المركزة لفترة طويلة

وأكدت الشرطة فى منطقة الفجيرة انها تتحرى الدقة لكشف الحقيقة وأنها تتخذ جميع الإجراءات القانونية اللازمة لذلك وتناشد المواطنين لتحرى الدقة وعدم نشر الإشاعات وأن الطفل الآن حالته مستقرة وأنها لابد وأن تكشف الحقيقة وتقبض على الجناة أيضا وتحقق معهم وتعرف الأسباب التى أدت إلى ارتكاب هذه الجريمة البشعة

وأيضا تدعو الشرطة وسائل الإعلام على تحرى الحقائق قبل نشرها ولا تأخذ الأخبار إلا من مصادر رسمية

وحيث صرحت والدة الطفل المجنى عليه الذى يبلغ من العمر تسع سنوات أنة يعيش حالة من الخوف الشديد والحالة النفسية السيئة

 

67 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *